Dakar 2017
Roboforex is an official sponsor
of "Starikovich-Heskes Team"
at the Dakar 2017
الصفحة الرئيسة \ التحليلات \ توقعات و تحليل الفوريكس \ التحليل الأساسي للفوركس \ الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي. التحليل الأساسي 21.06.2016‏
إطرح سؤال
لم تجد المعلومات التي تحتاجها؟ أطرح أسئلتك واحصل على الإجابات عبر الإنترنت!
أدخل الدردشة
أو أدخل رقم هاتفك في النموذج التالي، وسوف نتصل بك على الفور.
معاودة الاتصال




الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي. التحليل الأساسي 21.06.2016‏

21.06.2016
سجل الباوند البريطاني قمة جديدة لتعاملات 2016 ليس فقط بسبب بعض المؤشرات الاقتصادية، بل أيضاً على خلفية نتائج استطلاعات الرأي الأخيرة. وفقاً لصحيفة فاينانشال تايمز، يتساوى عدد البريطانيين المنقسمين بين معسكري البقاء والانفصال عن أوروبا، بنسبة 44% لكلا الطرفين. بقية الشعب البريطاني لم تحسم أمرها بعد وقد يكون قرارها هو الفيصل في تحديد نتيجة الاستفتاء.
إذا صوت الشعب لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، فإن كافة المكاسب التي سجلها الزوج منذ بداية الأسبوع سوف تتحول إلى خسائر، وبنفس الوتيرة. صحيفة الجارديان نقلت عن جورج سورس تنبؤاته بحدوث "جمعة سوداء"، والتي قد تشهد أكبر تراجع للعملة البريطانية خلال العقود الأخيرة. وبحسب تقديرات سورس، فإن الانهيار المنتظر قد يتجاوز الخسائر القياسية التي سجلها الباوند يوم "الأربعاء الأسود" في عام 1992، والذي خسر خلاله الباوند نحو 15%.
أحد الأسباب الرئيسية لهذا التراجع المحتمل يكمن في اسكتلندا، والتي تبلغ فيها نسبة المؤيدين للبقاء في الاتحاد الأوروبي 51% (وفقاً لصحيفة الايكونوميست). وإذا أخذنا في الاعتبار أن مواطني اسكتلندا لا يمثلون سوى نحو عشر مواطني المملكة المتحدة، يبدو من الواضح أن النتائج الأخيرة سوف تؤثر على وضع الاتحاد البريطاني. برغم ذلك، اعترف رئيس الوزراء ديفيد كاميرون بأنه في حالة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد تتعالى مجدداً صيحات المطالبين باستقلال اسكتلندا للمطالبة بإجراء استفتاء جديد.
نود تذكيركم بأن عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي كانت أحد الاعتبارات الرئيسية خلال الاستفتاء الذي أقيم العام الماضي حول استقلال اسكتلندا – حيث أعلنت بروكسيل أنه في حالة الانفصال فسوف يتشكل كيان جديد تماماً يتعين عليه المرور بجميع الإجراءات اللازمة للمطالبة بالانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. علاوة على ذلك هناك أيضاً أيرلندا الشمالية والتي لم تغب عنها التوترات، ومن المتوقع أن يؤدي نظام التأشيرات الجديد إلى إثارة حفيظة الأحزاب القومية.
وبالتالي يمكن القول أنه في حالة تصويت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي يوم الخميس فقد يتغير المشهد السياسي تماماً على الصعيد المحلي خلال الفترة المقبلة. لهذا من الأفضل إغلاق جميع الصفقات المفتوحة على الباوند البريطاني حيث نتوقع أن يشهد السوق تقلبات حادة مساء الخميس حيث يمكن أن تتحول النتائج الأولية إلى أداة مثيرة للجدل.
                                                                               
 
قسم التحليلات – RoboForex

عزيزي القارئ!

دون الحصول على تصريح، لا يمكنك استعراض أكثر من مقالتين يوميا وبحيث لا تتجاوز 10 مقالات في الشهر. لمواصلة قراءة استعراضاتنا التحليلية، سيتوجب عليك التسجيل أو الدخول إلى حسابك الحقيقي.

انتباه!

التوقعات الواردة في هذا القسم تعكس الرأي الخاص للمؤلف ولا يجب اعتبارها بأي حال من الأحوال توجيه للتداول. RoboForex لا تتحمل أي مسئولية لنتائج التداول المستندة على التوصيات الواردة في هذه الاستعراضات التحليلية.